دوري أبطال اوروبابطولاتبطولات عالميةبرشلونةالدوري الاسبانيالدوري الانجليزيالدوري الفرنسيريال مدريدأخبارأمم أوروبا 2020تقارير ومقالات خاصةتوتنهاممسابقات وتحدياتميسيليفربولكرة قدم
الأكثر تداولًا

أبرز 5 نجوم فشلوا في صناعة المجد مع منتخبات بلادهم

شهد عالم الساحرة المستديرة العديد من اللاعبين الكبار الذين تألقوا مع أنديتهم لكنهم فشلوا على المستوى الدولي مع منتخبات بلادهم، وكان ذلك بسبب سوء الحظ أو لوجود منتخبات أقوى في ذلك الوقت.

وتتلخص كلمة الفشل الذي نقصدها هنا في عدم تحقيق اللاعب طموحات منتخب بلاده كما فعل مع ناديه، ما يعني أننا لا نعتبر أن لوكا مودريتش نجم ريال مدريد الفائز بالكرة الذهبية والمتوج بألقاب الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي وغيرها من الألقاب على مستوى النادي، فشل على المستوى الدولي مع منتخب كرواتيا نظرًا لأنه فعل كل ما بوسعه وتخطى قمة طموح منتخب بلاده بالوصول لنهائي كأس العالم 2018 وحصد الميدالية الفضية.

وسنسلط الضوء في هذا التقرير على أبرز 5 نجوم تألقوا مع أنديتهم لكنهم فشلوا في صناعة المجد مع منتخب بلادهم:

ليونيل ميسي (برشلونة – الأرجنتين)

أسطورة برشلونة الذي فاز بكل الألقاب الفردية والجماعية الممكنة خلال مشواره الاحترافي بقميص البارسا، ليس ذلك فحسب، بل حقق العديد من الأرقام القياسية في كل المسابقات تقريبًا أبرزها أنه أصبح الهداف التاريخي لبرشلونة ولليجا.

وعلى المستوى الجماعي، حقق ميسي ألقاب الدوري الإسباني (10 مرات) وكأس ملك إسبانيا (7 مرات) وكأس السوبر الإسباني (8 مرات) ودوري أبطال أوروبا (4 مرات) وكأس السوبر الأوروبي (3 مرات) وكأس العالم للأندية (3 مرات).

أما على المستوى الفردي، فقد توج ميسي بجائزة الكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم (6 مرات) كأكثر من فاز بهذه الجائزة على مدار التاريخ، بالإضافة لفوزه بجائزة الحذاء الذهبي (6 مرات) التي تقدم كل سنة لأعلى هداف في الدوري بين الدوريات الخمس الكبرى في أوروبا، فضلًا عن فوزه بجوائز البيتشيتشي وأفضل لاعب في الليجا عدة مرات.

ورغم كل ذلك، يرى الأغلبية من الجماهير أن ميسي فشل في مشواره الدولي مع منتخب الأرجنتين لعدم قيادتهم لتحقيق أي لقب في ظل امتلاك التانجو مجموعة من أفضل اللاعبين في عصره مثل سيرجيو أجويرو وأنخيل دي ماريا وخافيير ماسكيرانو.

وواجه ميسي سوء حظ كبير بعد خسر مع الأرجنتين المبارة النهائية بكوبا أمريكا مرتين ضد تشيلي بضربات الترجيح، بالإضافة لخسارته نهائي كأس العالم 2014 أمام المنتخب الألماني بهدف ماريو جوتزه القاتل في الوقت الإضافي.

وتوج ميسي بلقبي كأس العالم 2005 مع منتخب الأرجنتين تحت 20 عامًا، والأولمبياد 2008، ولا يزال أمامه الفرصة لوضع حدًا لفشله مع المنتخب الأول والتتويج بأول ألقابه خلال بطولة كوبا أمريكا المقامة حاليًا في البرازيل.

كريم بنزيما (ريال مدريد – فرنسا)

بنزيما

هداف ريال مدريد الذي رسخ اسمه في تاريخ النادي الملكي بعد أن لعب دورًا رئيسيًا في فوز الميرينجي بألقاب دوري أبطال أوروبا (4 مرات)، الدوري الإسباني (3 مرات)، كأس ملك إسبانيا (مرتان)، كأس السوبر الأوروبي (3 مرات)، كأس السوبر الإسباني (3 مرات)، كأس العالم للأندية (4 مرات).

ليس ذلك فحسب، بل تألق بنزيما أيضًا بقميص نادي ليون وفاز بألقاب الدوري الفرنسي (4 مرات)، كأس فرنسا (مرة واحدة)، كأس السوبر الفرنسي (4 مرات).

عاد بنزيما مؤخرًا إلى قائمة منتخب فرنسا التي غاب عنها لمدة حوالي 6 سنوات منذ أزمته مع مواطنه ماتيو فالبوينا، وهي الفترة التي كلفته الغياب عن منتخب فرنسا الحاصل على فضية يورو 2016 ولقب كأس العالم 2018 في روسيا.

ولم يساهم بنزيما بعد في تتويج منتخب فرنسا بأي لقب قاري، وسيكافح من أجل تحقيق ذلك في بطولة يورو 2020 الجارية حاليًا حيث تلعب فرنسا في المجموعة السادسة التي تضم ألمانيا والبرتغال والمجر.

هاري كين (توتنهام – إنجلترا)

هداف توتنهام هوتسبير الذي يعد من أفضل المهاجمين على الساحة الأوروبية، فشل في ترجمة تألقه مع السبيرز لقيادة النادي أو المنتخب للفوز بأي لقب حتى الآن.

فاز هاري كين بجائزة هداف كأس العالم 2018 برصيد 6 أهداف، بينما اكتفى منتخب إنجلترا بحصد المركز الرابع في المونديال.

ويعول الشعب الإنجليزي على هاري كين لصناعة المجد في بطولة يورو 2020 على أمل رؤية منتخب الأسود الثلاثة في النهائي الذي سيُلعب في ملعب ويمبيلي ومن ثم رفع الكأس لأول مرة في تاريخهم.

محمد صلاح (ليفربول – مصر)

الهداف التاريخي لمنتخب مصر الذي قاد ليفربول للفوز بألقاب دوري أبطال أوروبا وكأس العالم للأندية وكأس السوبر الأوروبي بالإضافة للفوز بالدوري الإنجليزي الممتاز بعد عقدة دامت 30 سنة.

ارتدى محمد صلاح ثوب البطل في قيادة منتخب مصر نحو التأهل لكأس العالم 2018 بعد 28 سنة من الغياب، لكن انتهى الحلم المصري من دور المجموعات بعد التعرض لثلاث هزائم متتالية أمام أوروجواي وروسيا والسعودية.

وفشل محمد صلاح في التتويج بأي لقب مع منتخب مصر رغم امتلاك الفراعنة مجموعة من اللاعبين المحترفين في الفترة الأخيرة، بعدما خسروا نهائي كأس الأمم الأفريقية 2017 أمام الكاميرون 2-1، بالإضافة للخروج المبكر من كأس الأمم الأفريقية 2019 التي أقيمت في مصر على يد منتخب جنوب أفريقيا بهدف نظيف في الدور ثمن النهائي.

ساديو ماني (ليفربول – السنغال)

النجم الأول لمنتخب السنغال الذي لعب دورًا مهمًا في فك العقدة مع ليفربول والتتويج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز بعد غياب دام لـ30 عامًا، بالإضافة للفوز بألقاب دوري أبطال أوروبا وكأس العالم للأندية وكأس السوبر الأوروبي.

قاد ساديو ماني السنغال نحو التأهل لكأس العالم 2018، لكنهم ودعوا البطولة مبكرًا بعدما احتلوا المركز الثالث في المجموعة الثامنة التي كانت تضم كولومبيا واليابان وبولندا.

وفشل ساديو ماني في قيادة السنغال نحو المجد الأفريقي بعد أن خسروا نهائي كأس الأمم الأفريقية 2019 على يد منتخب الجزائر بهدف نظيف كما ودعوا نسحة 2017 من الدور ربع النهائي بعد الخسارة أمام الكاميرون بضربات الترجيح 5-4.

علامات
إعرض المزيد

المقالات المتعلقة

تعليق واحد

  1. أين فشل مسي مرتين نهائي كوبا امريكا
    نهائي كأس العالم ٢٠١٤
    كأس العالم للشباب
    ميدالية الأولمبياد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
Close
Close