دوري أبطال اوروبابطولات عالميةالدوري الانجليزيأخبارتقارير ومقالات خاصةمانشستر يونايتدليفربولكرة قدم
الأكثر تداولًا

أحرج طفل وتلاعب بنتيجة مباراة – لماذا تكره جماهير مانشستر يونايتد ستيفن جيرارد ؟

في كافة دوريات العالم هناك “ديربي” يكون هو الأشهر بين فرق المسابقة، ومن بين تلك المواجهات النارية ستجد في الدوري الإنجليزي المواجهة الأكثر شراسة وعداوة على الإطلاق في “ديربي الشمال الغربي” بين ليفربول ومانشستر يونايتد.

الطريف أن العداوة بين جماهير ليفربول ومانشستر يونايتد والتي وجدت لأسباب بعيدة عن كرة القدم منذ قديم الآزل، لكن هذه العداوة امتدت جذورها إلى لاعبي الفريقين، وتحديدًا العداوة التي خلقها قائد الريدز ستيفن جيرارد.

ستيفن جيرارد، يُعد من أهم لاعبي ليفربول على الإطلاق على مر التاريخ، وخصوصًا في الألفية الأولى، حيث تعلق به كافة جماهير الريدز بسبب ملامح شخصيته القيادية والتأثير المبهر الذي قدمه مع الفريق.

ومن أكثر الأوقات التي لن تنساها جماهير ليفربول على الإطلاق لـ”ستيفن جيرارد”؛ دوره البارز في عودة الريدز لمنصات التتويج الأوروبية، بعد التتويج ببطولة دوري أبطال أوروبا عام 2005 بعد ريمونتادا لا تُنسى أمام ميلان الإيطالي في أسطنبول.

ويظل ستيفن جيرارد حتى اللحظة من أساطير النادي الأحمر المعشوق من الجماهير كافة، حتى بعدما قرر خوض أولى تجاربه في مجال التدريب، حيث أصبح مدربًا لفريق رينجرز الاسكتلندي ونجح في قيادتهم للفوز بالدوري الاسكتلندي بعد قرابة الـ 10 سنوات.

لماذا تكره جماهير مانشستر يونايتد ستيفين جيرارد ؟

عادة ما تتفاخر لاعبي كرة القدم بكراهية الفرق المنافسة لهم أمام عدسات الكاميرات، وكأنها وسيلة لكسب محبة الجماهير لهم، لكن ستيفن جيرارد منذ بداية ظهوره مع ليفربول وهو يثير الجدل بتصريحاته تجاه مانشستر يونايتد.

حيث خرج ذات مرة في تصريح غريب مع “سكاي سبورتس” قال خلاله أنه قد يفضل حصول إيفرتون الغريم اللدود في مدينة ميرسيسايد لفريق ليفربول على بطولة الدوري بدلًا من مانشستر يونايتد.

وفي تصريح آخر زاد الطين بلّه، حيث قال بأنه يمتلك كافة قمصان الفرق التي لعب أمامها طوال مسيرته ويحتفظ بهم في منزله، لكن لن يدخل قميص مانشستر يونايتد منزله أبدًا، بالإضافة إلى أنه كان لا يحب تبديل قميصه مع أي لاعب من مانشستر يونايتد!

أما الموقف الذي أدى إلى خروج الصحف والنقاد بكم من الانتقادات البالغة الموجهة له، كان بعدما رفض التوقيع لطفل صغير فقط لأنه كان يرتدي قميص مانشستر يونايتد! هذه اللقطة أدت إلى خروج الصحف كافة لتنتقد جيرارد بشراسة لفترة طويلة.

إتهامه بالتلاعب بنتيجة مباراة لإبعاد لقب البريميرليج عن مانشستر يونايتد!

كان موسم 2009\2010 مشتعلًا للغاية حتى آخر جولاته، حيث كان الصراع في القمة على حسم اللقب بين مانشستر يونايتد وتشيلسي قائمًا حتى آخر جولة في المسابقة.

تشيلسي ضرب موعدًا مع ليفربول في الجولة قبل الأخيرة في البريميرليج، كان يتعين على البلوز الفوز في تلك المباراة لحسم لقب الدوري، لكن الخسارة ستعطي الأمل لمانشستر يونايتد في الفوز باللقب.

اشترك في قناة تليجرام الجديدة وتابع كل ما يخص كرة القدم من أخبار وانتقالات ونتائج

مرت أول 30 دقيقة من الشوط الأول وكان الاستحواذ والأداء الأفضل لفريق ليفربول، لكن وبشكل مفاجئ قرر ستيفن جيرارد تمرير كرة بغرابة لديديه دروجبا مهاجم تشيلسي، والذي استغل الخطأ وأحرز الهدف الأول للبلوز!

وبعد 20 دقيقة بالتمام، نجح البلوز في مضاعفة النتيجة بهدف جديد، وانتهت المباراة بفوز البلوز ما جعل أمر حسم لقب الدوري يتأجل إلى الجولة الأخيرة.

وفي الجولة الأخيرة فاز تشيلسي وفاز أيضًا مانشستر يونايتد، لكن لقب البريميرليج ذهب إلى الفريق الأزرق، وهو ما تسبب في ضيق شديد لجماهير مانشستر يونايتد التي تركت فريقها وخرجت لتتهم “جيرارد” بالتواطؤ والتلاعب في نتيجة مباراة ليفربول وتشيلسي لإبعاد لقب الدوري عن الشياطين الحمر!.

علامات
إعرض المزيد

المقالات المتعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
Close
Close