بطولات عالميةالدوري الاسبانيالدوري الايطاليرونالدوريال مدريدأخباركرة قدميوفنتوس
الأكثر تداولًا

بالدليل: بنزيما نجح في تحقيق ما حققه رونالدو

نجح المهاجم الفرنسي كريم بنزيما بقميص ريال مدريد في تحقيق ما صنعه رونالدو منذ انتقاله إلى صفوف يوفنتوس على مدار الموسمين الماضيين تقريبًا.

وتوقع الجميع التأثر الكبير الذي سيُعاني منه ريال مدريد عقب رحيل رونالدو، وانتقال أرقامه القياسية في تسجيل الأهداف معه إلى السيدة العجوز في المواسم التالية.

ولعل النصف الأول من التوقع حدث بالفعل وتأثر ريال مدريد هجوميًا برحيل الهداف التاريخي الأول كريستيانو رونالدو وعلى مستوى الحسم في المباريات المصيرية في دوري أبطال أوروبا ظهر الفارق بالفعل، لكن الجزء الثاني لم يحدث نهائيًا وتأثر رونالدو بشكل كبير هو الآخر بخروجه من الميرنجي بصورة فردية وغابت أرقامه القياسية.

وبمقارنة أرقام ماكينة الأهداف البرتغالية منذ خروجه من قلعة السانتياجو بيرنابيو مع كريم بنزيما الذي عاش في ظله لسنوات طويلة، سنجدها متقاربة وتعبر عن التأثير الكبير الذي وقع على الدون منذ رحيله.

رونالدو منذ انضمامه إلى يوفنتوس سجل 65 هدف في الموسمين بواقع 28 هدف في الموسم الماضي و37 هدف في الموسم الحالي، بينما كريم بنزيما فقد سجل 57 هدف بواقع 30 هدف الموسم الماضي و27 هدف هذا الموسم.

ولكن بالنظر إلى واقع هذه الأهداف سنجد أن بنزيما سجل فقط 8 أهداف من ركلات ترجيح على مدار الموسمين، بينما سجل رونالدو 23 هدف من ركلات ترجيحية أي ما يزيد عن نصف أهدافه مع يوفنتوس، وهذا دليل على نجاح بنزيما بأن يكون أكثر حسمًا على مدار المباريات المفتوحة من رونالدو مع يوفنتوس.

كل هذه الأرقام والمقارنات ليست من أجل التقليل من رونالدو، ولكن لتسليط الضوء أن منظومة ريال مدريد كانت هي كلمة السر في الأرقام القياسية التهديفية التي يسجلها رونالدو كما كان رونالدو عونًا للفريق في حسم كثير من المباريات، ومع انفصال الطرفان فقد كل منهما الآخر.

النتيجة في النهاية أن إنتاجية رونالدو التهديفية قلت وتأثرت كثيرًا كما أنه نجح في تحقيق 3 ألقاب فقط مع يوفنتوس وهو نفس الرقم الذي حققه بنزيما مع ريال مدريد ولكن بارتفاع معدلاته التهديفية عن المواسم السابقة.

علامات
إعرض المزيد

المقالات المتعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
Close
Close