بطولات عالميةاتليتكو مدريدالدوري الاسبانيريال مدريدأخباركرة قدم
الأكثر تداولًا

بيريز يكشف حقيقة طلبه اللعب على ملعب أتلتيكو مدريد ويؤكد: أنقذت ريال مدريد

وضع فلورنتينو بيريز، رئيس ريال مدريد، حدًا للشائعات المتداولة حول طلب ناديه باللعب في ملعب غريمه أتلتيكو مدريد، في “واندا ميتروبوليتانو” في الموسم المقبل 2021\2022 لحين الانتهاء من الإصلاحات في ملعب “البرنابيو”.

وكانت شائعات ترددت مطلع يونيو الجاري، تفيد بأن بيريز ألتقى برئيس نادي أتلتيكو مدريد، للتوصل لإتفاق ودي لنقل مباريات ريال مدريد إلى ملعب “واندا ميتروبوليتانو” في الموسم المقبل لمدة شهرين أو ثلاث أشهر لحين الانتهاء من عمليات التجديد في ملعب “البرنابيو”.

ومن جانبه، قال بيريز حول ذلك الأمر، في حواره مع إذاعة “أوندا سيرو”: نحن لسنا بحاجة إلى الذهاب إلى هناك الآن.

وأضاف: كنا فقط نتناول الطعام مع إنريكي سيريزو “رئيس أتلتيكو مدريد”، هو رجل كريم للغاية وجمعنا حديث شيق، أعتقد أنه سيرحب بأي شئ إذا لجأنا إليه لكننا لا نفكر في هذا الأمر حاليًا.

وتابع: الإصلاحات في البرنابيو الجديد تسير بشكل رائع، نأمل أن تنتهي كافة الإصلاحات بحلول العام المقبل 2022.

وبسؤاله عن سبب رحيله عن ريال مدردي في عام 2006، أجاب: في تلك الفترة كان علي الرحيل، كانت هناك أمور شخصية عليّ التركيز فيها أكثر، لم أشعر بخيبة أمل لكن كان من الصعب الجمع بين عملي ورئاسة نادي مثل ريال مدريد.

وأكمل: لكن في تلك الفترة قمنا بحل مشكلة اقتصادية وأنشأنا نموذجًا إداريًا يعتبر هو النموذج الذي نستخدمه الآن، ولا ننسى أننا قمنا بإنشاء المدير الرياضية “فالديبيباس” هي مدينة رائعة.

وواصل: فيما بعد مررنا بوقت سئ للغاية، لذا اضطررت إلى العودة إلى رئاسة ريال مدريد مُجددًا، أتذكر كان أول ما فعلته وقتها هو التوقيع مع “فيجو” ليس لأنني فزت بالانتخابات، لكن على الرغم أن النادي وقتها كان يمر بأزمة مالية صعبة، لكني وبشكل شخصي ضمنت كل الديون.

اشترك في قناة تليجرام الجديدة وتابع كل ما يخص كرة القدم من أخبار وانتقالات ونتائج

واستطرد: لذا كان من السهل فيما بعد التعاقد مع زيدان ومن ثم رونالدو، الأمر الذي ساهم في زيادة أرباحنا من 100 مليون إلى 300 مليون، وقتها فقط قمنا بسداد كافة الديون وبدأنا في العيش بصورة طبيعية.

وأردف: أعتقد أنني أنقذ ريال مدريد، ففي الولاية الثانية عام 2014، فاز الفريق بكأس الملك ثم دوري الأبطال، نحن لدينا 13 لقب دوري أبطال، قبل مجيئي كان الفريق قد فاز بـ 8 فقط، وبعد مجيئي أصبح العدد 13، لذا أنا راضِ تمامًا وأعتقد أنني فعلت الشئ الصحيح.

وأتم: أعتقد أن كرة القدم بشكل عام بحاجة إليّ، لذا يتعين علينا تغييرر شئ ما في كرة القدم “.

علامات
إعرض المزيد

المقالات المتعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
Close
Close