دوري أبطال اوروبابطولاتبطولات عالميةالدوري الاسبانيالدوري الايطاليأخبارتقارير ومقالات خاصةميلانكرة قدم
الأكثر تداولًا

ريمونتادا تاريخية – عندما فشل ميلان في الحفاظ على تقدمه 4-1 في دوري أبطال أوروبا

يقدم لكم موقع “365scores” فقرة رمضانية خاصة للحديث عن أبرز الريمونتادات التاريخية في عالم الساحرة المستديرة، لنسترجع ذكريات هذه المباريات الخالدة.

وسنلقي الضوء في هذا التقرير على ريمونتادا ديبورتيفو لاكورونا التاريخية التي أقصت إي سي ميلان من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا موسم 2003/2004.

ريمونتادا تاريخية لديبورتيفو لاكورونا تقصي ميلان من دوري أبطال أوروبا

حقق نادي ديبورتيفو لاكورونا الإسباني واحدة من أقوى الريمونتادات في تاريخ الساحرة المستديرة، وكان الضحية إي سي ميلان الذي كان يقوده آنذاك المدرب كارلو أنشيلوتي رفقة العديد من النجوم أمثال ريكاردو كاكا وأندريا بيرلو وأندري شيفتشينكو وكافو وجينارو جاتوزو وكلارنس سيدورف وباولو مالديني وفيليبو إنزاجي وأليساندرو نيستا وديدا.

انتهى لقاء الذهاب في الدور ربع النهائي بدوري الأبطال بانتصار ميلان على ديبورتيفو لاكورونيا 4-1 على ملعب جوزيبي مياتزا، حيث تقدم والتر باندياني بالهدف الأول للفريق الإسباني بضربة رأس متقنة في الدقيقة 11 من الشوط الأول.

ثم أدرك ريكاردو كاكا التعادل لميلان في الدقيقة 45 بعدما استلم عرضية كافو بشكل رائع داخل منطقة الجزاء وسددها قبل أن تلمس الأرض في شباك ديبورتيفو لاكورونيا.

ومع بداية الشوط الثاني، نجح شيفتشينكو في مراوغة لاعبين من ديبورتيفو لاكورونيا قبل أن يقتحم منطقة الجزاء ليسدد الكرة في الشباك معلنًا عن الهدف الثاني لميلان في الدقيقة 46.

وواصل ميلان انتفاضته، ليمرر سيدورف الكرة لكاكا الذي سدد كرة أرضية زاحفة من خارج منطقة الجزاء معلنًا عن الهدف الثالث للروسونيري في الدقيقة 49.

ثم سجل أندريا بيرلو الهدف الرابع لميلان بتسديدة صاروخية بعيدة المدى من ضربة حرة مباشرة في الدقيقة 53.

وبعد أن بدا تأهل ميلان إلى نصف نهائي دوري الأبطال مجرد وقت، فاجأ ديبورتيفو لاكورونيا الجميع بريمونتادا تاريخية في لقاء الإياب بفوزه 4-0 على ملعبه ريازور.

دخل أنشيلوتي لقاء الإياب بقوته الضاربة مع ديدا وكافو ونيستا ومالديني وبيرلو وكاكا وشيفتشينكو، ورغم ذلك، خرج ميلان متأخرًا بثلاثة أهداف في الشوط الأول.

تقدم والتر باندياني بالهدف الأول لديبورتيفو لاكورونا في الدقيقة الخامسة بتسديدة أرضية بقدمه اليسرى، ثم أضاف خوان كارلوس فاليرون الهدف الثاني في الدقيقة 35 مستفيدًا من خطأ الحارس ديدا.

وقبل نهاية الشوط الأول، استفاد ألبرت لوكي من خطأ فادح لنيستا ليخطف الكرة ويقتحم منطقة جزاء ميلان ويضع الكرة بقدمه اليسرى في شباك ديدا في الدقيقة 44.

وفي الشوط الثاني، سجل فرانسيسكو فران الهدف الرابع لديبورتيفو لاكورونا في الدقيقة 76 بعدما غيرت تسديدته مسارها أثر اصطدامها بقدم كافو، ليحقق الفريق الإسباني ريمونتادا خالدة في التاريخ.

اشترك في قناة تليجرام الجديدة وتابع كل ما يخص كرة القدم من أخبار وانتقالات ونتائج

ورغم الإطاحة بميلان والصعود إلى الدور نصف النهائي، إلا أن مغامرة ديبورتيفو لاكورونا في دوري أبطال أوروبا انتهت أمام بورتو الذي توج لاحقًا بالبطولة بعد فوزه على موناكو 3-0 في المباراة النهائية.

علامات
إعرض المزيد

المقالات المتعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
Close
Close