بطولات عالميةالدوري الانجليزيتقارير ومقالات خاصةكرة قدم
الأكثر تداولًا

صدام كومان مع اللاعبين – عندما تعمد طرد لاعب فعاد لينقذه من الإقالة!

كرة القدم المكان الأبرز الذي يمنحك فرصة أو أكثر للانتقام، خاصة وأنها المكان الذي يشهد تعرض عدد كبير من اللاعبين للظلم بسبب قرارات المدربين، وهو ما تعرض له عمر نياسي خلال فترة تواجده مع إيفرتون الإنجليزي.

السنغالي عمر نياسي، سجل أول ظهور له خلال أول تجربة احترافية بقميص نادي “آكهيسار سبور” التركي ومنه إلى صفوف فريق لوكوموتيف موسكو الروسي، حيث تألق بشدة في صفوف الأخير في عام 2015.

لكن “نياسي” لم يقدر على البقاء في صفوف الفريق الروسي سوى موسم وحيد، رغم تألقه لكنه تعرض لإساءات عنصرية شديدة من قِبل جماهير الفرق المنافسة فقرر الرحيل إلى الدوري الإنجليزي حيث فريق إيفرتون.

وفي يناير 2016، سجل “نياسي” أول ظهور له بقميص التوفيز، لكن القدر لم يساعده في انطلاقته كثيرًا، حيث شارك مع إيفرتون بالفعل في أول مباريات منذ انضمامه للفريق خلال ميركاتو الشتاء، لكن عادة ما يشارك في اللقاء في الدقائق العشر الأخيرة!

وتلقى إيفرتون خسارة غريبة للغاية في ثالث مشاركة لـ”نياسي” مع الفريق الأزرق، كانت تلك المباراة أمام وست هام يونايتد، وكانت النتيجة تشير إلى تقدم التوفيز بهدفين نظيفين، قبل أن يقلب وست هام المباراة تمامًا بتسجيل 3 أهداف دفعة واحدة في آخر 10 دقائق.

ظل الوضع كما هو عليه حتى نهاية الموسم، لتتخذ إدارة إيفرتون قرار إقالة “روبيرتو مارتنيز” مدرب التوفيز في ذلك الوقت، واستقر بهم المطاف إلى التعاقد مع “رونالد كومان” مدرب برشلونة الحالي!

بدأ كومان تدريب إيفرتون خلال الفترة التحضيرية لموسم 2016\2017، لكن المُدهش أن “كومان” شاهد “نياسي” لمدة 45 دقيقة فقط خلال الفترة التحضيرية، ليخرج بأول قرار له أمام إدارة التوفيز! حين طالبهم بالتخلص من عمر نياسي!

التقى كومان فيما بعد بـ”نياسي” وأبلغه بأنه لا يريده في الفريق، روى “نياسي” هذه التفاصيل في حوار مطول له مع “بي بي سي” البريطانية، حيث قال: ” التقيت بكومان وأبلغني أنه لا يريدنا، قال لي نصُا: إن كنت تريد أن تمارس كرة القدم من جديد ذلك لن يحدث هنا في إيفرتون، أرحل! لم أعرف وقتها كيف يحكم مدرب على لاعب من 45 دقيقة فقط “.

وأضاف: ” لم يسمح لي بمشاركة غرفة الملابس مع زملائي أو التدرب رفقة الفريق الأول، بل ذهبت للتدرب مع فريق الرديف! حتى لم أكن امتلك خزانة ملابس وقتها وكنت أخذ ملابسي معي يوميًا إلى المنزل وهكذا “.

وتابع أيضًا: ” شعرت بحزن شديد وقتها، لم أعلم لماذا أتخذ كومان هذا القرار تجاهي، لكني قررت البقاء وعدم الرحيل والقتال مع الفريق حتى إذا كان ذلك سيحدث مع الرديف “.

وبالفعل استمر نياسي رفقة فريق الرديف حتى يناير 2017، ونجح في إحراز 7 أهداف في مشاركاته وقتها، حتى جاءه عرض من فريق هال سيتي خلال ميركاتو الشتاء وقتها، ووافق على الإعارة لنهاية الموسم.

ومع هال سيتي، ذاع سيطه وسطع نجمه بعدما نجح في إحراز العديد من الأهداف في شباك الفرق الستة الكبار أبرزهم: قطبي مانشستر وليفربول، ما جعل فرق مثل كريستال سيتي وهال سيتي يتصارعون عليه لإتمام ضمه لفرقهم بشكل نهائي في ميركاتو الصيف.

لكن إيفرتون قرر استعاده لاعبه في اللحظات الأخيرة، لتفشل محاولات كريستال بالاس في اليوم الأخير من سوق الانتقالات الصيفية، بعد تراجع اللاعب وفريق إيفرتون بشكل مفاجئ!

رفض إيفرتون في احتراف “نياسي” في كريستال بالاس أو هال سيتي، منحه بارقة أمل في استعادة مركزه مع الفريق الأول، لكن الصدمة أن “كومان” مازال عند رأيه وأعاده مجددًا إلى الرديف!

عندما عاد نياسي لإنقاذ كومان من الإقالة!

مع انطلاق موسم 2017\2018، كان إيفرتون يعاني الأمرّين ما بين تعادل وهزيمة حتى نهاية سبتمبر 2018، في ذلك الوقت انتشرت أنباء في الصحف الإنجليزية بأن إدارة إيفرتون تُفكر في الإطاحة بـ “كومان” من تدريب الفريق.

فقرر كومان أخيرًا تجديد الدماء في الفريق، وإنعاش خط الهجوم ولم يجد أمامه سوى المتألق في صفوف الرديف “نياسي”، فأعاده ليشارك مع الفريق الأول في البريميرليج، تصادف ذلك مع مباراة التوفيز أمام سندرلاند في كأس الرابطة، ورغم مشاركته كلاعب بديل قاد التوفيز بهدف ثالث في اللحظات الحرجة للتأهل إلى الدور المقبل!

ما ساهم في إقناع “كومان” بمهارات “نياسي” ليقرر الاعتماد عليه في مباراة بورنموث في البريميرليج، المُدهش أن اللاعب السنغالي شارك كبديل في الدقيقة 77 تقريبًا، وكانت النتيجة تشير لتأخر إيفرتون بهدفين لهدف! لكن “نياسي” كان له رأي آخر، لم يحتاج سوى لـ 5 دقائق فقط ليصنع ريمونتادا يقود بها إيفرتون لثاني انتصاراته في الموسم.

اشترك في قناة تليجرام الجديدة وتابع كل ما يخص كرة القدم من أخبار وانتقالات ونتائج

انتصار إيفرتون على بورنموث كان بمثابة طوق النجاه لـ”كومان” حيث قررت إدارة التوفيز التراجع عن إقالته بعد استعادة نغمة الانتصارات أخيرًا على يد “نياسي” الذي قرر كومان طرده من الفريق الأول والاستغناء عن خدماته ليعود مرة أخرى ينعش فرص بقاءه في تدريب الفريق!

في أول تعقيب لـ”كومان” بعد هذه المباراة، قال نصًا: ” أعتقد أن كان لأحد الفضل فيما حدث اليوم فبالطبع الفضل يعود إلى نياسي في كل شئ، عادة ما تأتي لك الحياة بفرصة واحدة وعليك أن تستغلها، وهو لاعب رائع نجح في استغلالها اليوم “، كان تصريح بمثابة الاعتذار من كومان لـ”نياسي”.

علامات
إعرض المزيد

المقالات المتعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
Close
Close