بطولات عالميةالدوري الاسبانيالدوري الانجليزيريال مدريدأخبارأرسنالكرة قدم
الأكثر تداولًا

فينجر: كنت اشجع هذا النادي منذ الصغر ورفضت تدريبه مرتين

تحدث الفرنسي أرسين فينجر مدرب نادي أرسنال الإنجليزي السابق عن النادي الذي كان يشجعه وهو صغيرا مشيرًا إلى أنه رفض تدريب هذا النادي مرتين.

وكان فينجر قد بدأ مسيرته التدريبية عام 1983 عندما قام بتدريب نادي كان الفرنسي ثم انتقال لتدريب نادي نانسي ومن ثم انتقل لتدريب نادي موناكو، وبعدها ذهب لتجربة جديدة داخل اليابان بتدريب نادي ناجويا جرامبوس عام 1994، لكن بعد عامين قام بالعودة إلى أوروبا، بالتحديد عن طريق بوابة أرسنال الإنجليزي، حيث نجح في قيادة الفريق اللندني في أعظم فتراته بعد أن فاز معهم بالعديد من الألقاب كان أبرزها الفوز بدوري اللاهزيمة.

وفي مقابلة مع صحيفة ماركا الإسبانية، قال فينجر، الذي ترك نادي أرسنال عام 2018 بعد أن فشل في تقديم عروض جيدة في أخر مواسمه بالنادي، أنه كان يتابع نادي ريال مدريد الإسباني وهو صغير ، ولكنه رفض تدريبه مرتين عند نجاحه كمدرب.

حيث قال الفرنسي “عندما كنت طفل، ريال مدريد كان هو فريقي المفضل، نشأت على مشاهدة دي ستيفانو وبوشكاش وكوبا وسانتاماريا، لقد تركوا انطباع جيد بداخلي، أحب ريال مدريد كثيرا، ومع مرور الوقت، انتهى بي المطاف في مواجهتهم”.

وكشف فينجر عن رفضه تدريب الميرنجي في مرتين، حيث صرح المدرب ” كدت أذهب إلى ريال مدريد في مناسبتين، والقليل من الناس يعلمون ذلك”.

وأضاف فينجر “ولكني شاركت في مشروع لبناء ملعب جديد بديل لمعب الهايبري الخاص بأرسنال، حيث كان علي تمويل المشروع، حيث أننا بنينا الملعب بأموالنا الخاصة وذلك عن طريق بيع لاعبي الفريق بسعر عالٍ وشراء لاعبين أخرين بسعر رخيص ولم يساعدنا أحد، ولأني كنت أريد إنهاء هذا المشروع، منعت نفسي من تدريب ريال مدريد”.

وكشف المدرب الفرنسي أيضًا عن رفضه تدريب العديد من كبار أوروبا بسبب الوعد الذي قطعه لإنهاء المشروع مع أرسنال مؤكدا على أنه فخور بذلك لأنه أظهر الالتزام والولاء.

اشترك في قناة تليجرام الجديدة وتابع كل ما يخص كرة القدم من أخبار وانتقالات ونتائج

وعندما سُئل عن ملعب ريال مدريد الذي يتم تجديده حاليا، قال الفرنسي ” انا سعيد بأن النادي في وسط العاصمة، كرة القدم هي جزء من حياة الناس ويجب أن تكون هي قلب المدينة، وهذا هو ريال مدريد وهذا هو ملعب السانتياجو برنابيو”.

علامات
إعرض المزيد

المقالات المتعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
Close
Close