بطولات عالميةأخبارمسابقات وتحدياتكرة قدم
الأكثر تداولًا

في سن 54 عامًا.. أكبر لاعب محترف في العالم يوجه رسالة مهمة لمشجعي كرة القدم

لا يزال أسطورة كرة القدم اليابانية كازويوشي ميورا يطمح لمواصلة لعب كرة القدم على الرغم من بلوغه 54 عامًا.

ويلعب كازويوشي ميورا حاليًا بشكل احترافي لفريق يوكوهاما إف سي الياباني، وقد كان زميلًا في الفريق مع لاعبين عظماء اعتزلوا جميعًا، أمثال: روي راموس وهيديتوشي ناكاتا ودوايت يورك وتوماس سكوهارفي وباتريك مبوما وبارك جي سونج.

ومع ذلك، لا يزال كازويوشي ميورا في الملاعب علمًا بأنه يبلغ من العمر 54 عامًا، وهو متشوق للذهاب إلى نادي يوكوهاما إف سي مرة أخرى في موسم 2021 في الدوري الياباني، لتمتد مسيرته إلى خمسة عقود كأقدم لاعب كرة قدم محترف نشط في العالم.

قبل الموسم الجديد في الدوري الياباني وفي عيد ميلاده، أجرى كازويوشي مقابلة حصرية مع موقع “فيفا” للحديث عن أحدث فصل في مسيرته، وكيفية ممارسة كرة القدم خلال الوباء العالمي، وصفاته القيادية، وما تعلمه.

وفي البداية، تم سؤاله: تهانينا على تمديد عقدك مع يوكوهاما، هل كان قرارًا سهلًا أم أنه استغرق بعض الوقت والتفكير من جانبك؟

وأجاب كازويوشي: عندما تلقيت عرضًا من نادي يوكوهاما، علمت أنني أريد اللعب، لذا لم يستغرق الأمر وقتًا طويلًا لاتخاذ قراري، ومع ذلك ، وأنا ذاهب للتدرب مع اللاعبين الشباب، اتخذت القرار بعد التشاور مع عقلي وجسدي، وليس بفتور.

لقد تحدثت عما كان عليه الأمر أثناء اللعب أثناء الوباء العالمي والشعور بفرحة لعب كرة القدم على الرغم من كل ذلك. كيف ذلك؟ ما هو الاختلاف في هذا الفصل الأخير من حياتك المهنية؟

أجاب: ‘‘عندما بدأت عدوى فيروس كورونا الجديد بالانتشار وأعلنت حالة الطوارئ في اليابان، كنت قلقًا بشأن ما سيحدث لليابان في المستقبل، تساءلت عما سيعنيه ذلك لحياتي اليومية وعملي كلاعب كرة قدم، ومع ذلك، وبفضل جهود العديد من الأشخاص، تم استئناف الدوري الياباني، مع السيطرة على العدوى، لكن ذلك لم يؤثر علينا في الملعب بأي طريقة معينة وكنا سعداء جدًا بأن نكون قادرين على ممارسة كرة القدم كالمعتاد‘‘.

ما الذي تعلمته عن نفسك خلال هذا الوباء؟

أجاب: ‘‘لقد ذكرني هذا الوباء بقيمة الرياضة وحقيقة شغف المباريات بسبب وجود المشجعين، بينما لا تزال البطولات الأوروبية تلعب بدون مشجعين، تمكنت اليابان من لعب مباراة بنصف عدد المشجعين، أعتقد أن هذا يظهر انضباط وجدية الشعب الياباني‘‘.

اشترك في قناة تليجرام الجديدة وتابع كل ما يخص كرة القدم من أخبار وانتقالات ونتائج

ستلعب كرة القدم على أعلى مستوى بعد عيد ميلادك الرابع والخمسين. هل تفاجئ نفسك؟ هل تجاوزت توقعاتك في حياتك المهنية أم أنك تعلم دائمًا أن لديك هذا الثبات في حياتك؟

أجاب: ‘‘عندما وقعت أول عقد احترافي لي في البرازيل في سن 18 عامًا، لم أتخيل أبدًا أنني سألعب حتى هذا العمر، لقد تمكنت من القيام بذلك لأنني بذلت كل طاقتي في كرة القدم كل عام‘‘.

وبالحديث عن الموسم الماضي على وجه التحديد، ما الذي سار على ما يرام بالنسبة لك وللفريق الذي جعلك تشعر أن توقيع التمديد هو الشيء الصحيح؟

وأجاب: ‘‘لست في وضع يسمح لي بالتحدث إلى الفريق بشأن العقد، لأنه إذا كان الفريق لا يريدني، فلن أحصل على عقد، لذا فإن حقيقة أنه تم عرض عقد عليّ يعني أن الفريق رأى أن لدي شيء للمساهمة به، أريد أن أفعل كل ما بوسعي لمساعدة الفريق على الفوز‘‘.

ما هي أهدافك وتوقعاتك للموسم المقبل مع يوكوهاما؟

أجاب: ‘‘أريد أن ألعب أكبر عدد ممكن من المباريات في التشكيلة الأساسية، أريد أن أبذل قصارى جهدي لمساعدة الفريق في الوصول إلى هدفه في الوصول إلى المراكز العشرة الأولى‘‘.

كيف شكلك الوقت الذي قضيته في البرازيل كلاعب وكشخص؟

أجاب: ‘‘انتقلت إلى البرازيل في سن 15 عامًا، ووقعت عقدًا احترافيًا في سن 18 عامًا، حيث تعلمت كيف أتصرف كمحترف وماذا أفعل على أرض الملعب وأيضًا كيف أفكر في العمل كلاعب كرة قدم‘‘.

هل تعتبر نفسك قائدًا؟ وإذا كان الأمر كذلك، فمن أي نوع أنت؟

أجاب: ‘‘هناك فرق كبير في العمر بيني وبين اللاعبين الآخرين، مثل الأب والابن، لذا أود أن أسألهم كيف يرونني، على أرض الملعب، أشعر أنه يمكنني نقل شغفي بكرة القدم وسلوكي داخل الملعب، لأنني كنت ألعب لفترة أطول من اللاعبين الآخرين‘‘.

هل التدريب على المستوى الأعلى أمر تهتم به في نهاية المطاف أم أنك تعتقد أنك ستأخذ استراحة من اللعبة تمامًا، عندما تنتهي مسيرتك المهنية؟

أجاب: ‘‘أنا لا أفكر في أن أصبح مدربًا في هذه المرحلة، لا أعتقد أنني سأترك كرة القدم أبدًا أيضًا، أعتقد أنني سأشارك في كرة القدم بطريقة أو بأخرى، لا أعرف كم من الوقت سألعب، يمكن أن يكون غدًا، قد يكون بعد عامين أو ثلاثة أعوام من الآن‘‘.

أخيرًا، ما هي رسالتك لمشجعي كرة القدم في جميع أنحاء العالم، خاصة وأننا ما زلنا نجد أنفسنا وسط جائحة عالمية؟

أجاب كازويوشي: ‘‘لا يزال الوضع صعبًا للغاية في جميع أنحاء العالم بسبب جائحة فيروس كورونا، لكن على الرغم من ذلك، ما زلنا قادرين على لعب كرة القدم بفضل جهود الكثير من الناس، هذه نعمة عظيمة، أنا متأكد من أننا إذا عملنا معًا سنكون قادرين على التغلب على هذه الأزمة وأنا متأكد من أن اليوم سيأتي عندما يكون المشجعون قادرين على القدوم إلى الملعب، حتى ذلك اليوم، سيستمر اللاعبون في العمل الجاد، أعتقد أنه في يوم من الأيام سنتمكن من الاحتفال معًا، اعتنوا بأنفسكم واستمتعوا بحياة سعيدة‘‘.

علامات
إعرض المزيد

المقالات المتعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
Close
Close