دوري أبطال اوروبابطولاتبطولات عالميةالدوري الانجليزيالدوري الايطاليأخبارميلانليفربولكرة قدم
الأكثر تداولًا

في مثل هذا اليوم.. ليفربول يتوج بدوري الأبطال بعد ريمونتادا نهائي إسطنبول

توّج فريق ليفربول الإنجليزي في مثل هذا اليوم الموافق 25 من شهر مايو عام 2005 بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة الخامسة في تاريخه، بعد تفوقه على ميلان الإيطالي.

ويعتبر هذا النهائي هو الأفضل في تاريخ دوري أبطال أوروبا بسبب أحداثه المثيرة، وعودة ليفربول من بعيد بالنتيجة، بعد أن شعر الروسونيري بأن اللقب السابع أصبح تحت قبضتهم.

ريمونتادا ليفربول تقتل أحلام الروسونيري

قبل المباراة، الجميع كان يعتقد بأنه سيكون لقاءً وحذراً، بالنظر لما حدث في نهائي عام 2003 بين ميلان ويوفنتوس الذي وصل لركلات الجزاء الترجيحية بعد انتهاء الشوط الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي بدون أهداف، وابتسم الحظ للروسونيري.

ولكن في الدقيقة الأولى من اللقاء، أحرز الأسطورة باولو مالديني هدف ميلان الأول، ليأتي بعده هيرنان كريسبو ليسجل هدفين متتاليين قبل انتهاء الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني، دخل ميلان وهو واثق من تتويجه باللقب، ولكن على الجانب الآخر كان ليفربول يحضر لمفاجأة غير سارة للفريق الإيطالي.

فخلال ست دقائق فقط، زار ليفربول شباك الحارس البرازيلي ديدا ثلاث مرات متتالية، بدأت في الدقيقة 54 عبر القائد جيرارد، وبعدها بدقيقتين عبر سميثر، وأخيراً سجل ألونسو هدف التعديل.

وانتهى الوقت الأصلي بالتعادل الإيجابي، ليلجأ الفريقان لركلات الجزاء الترجيحية بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل السلبي.

وتألق دوديك حارس ليفربول وقتها، وتصدى لأكثر من ركلة جزاء، ليتوج بعدها الريدز باللقب بعد ريمونتادا مثيرة لن تتكرر مجدداً.

علامات
إعرض المزيد

المقالات المتعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
Close
Close