دوري أبطال اوروبابطولات عالميةالدوري الايطاليأخبارتقارير ومقالات خاصةكرة قدميوفنتوس
الأكثر تداولًا

لافيكيا سينيورا – من أين جاء لقب السيدة العجوز لنادي يوفنتوس ؟

تأتي ألقاب الأندية في أوروبا أو مُسمياتهم في المقدمة دائمًا، فمن الطبيعي أن تُشير إلى فريق مثل ريال مدريد بـ”الميرينجي” أو برشلونة بـ”البلوجرانا” ومن بين تلك الألقاب لقب لافيكيا سنيورا أو السيدة العجوز المقترن دائمًا بنادي يوفنتوس.

من هي السيدة العجوز ؟ ولماذا أطلق على يوفنتوس هذا اللقب ؟

هناك روايات مختلفة حول هذا الأمر، في الرواية الأولى يُقال أن لقب السيدة العجوز لديه قصة عادية تعود أصلها إلى الثلاثينات؛ عندما كان أعمار لاعبي يوفنتوس كبيرة، ما تسبب في عدم قدرة الفريق على الفوز بالمباريات أو البطولات في تلك الفترة، فقررت جماهير النادي تشبيه فريقها بالسيدة العجوز.

لكن الرواية الثانية هي الأكثر إبهارًا، حيث تم تدوينها بالفعل في كتاب نادي يوفنتوس حتى الآن، وتعود أصل القصة إلى الفترة التي كانت تسبق تأسيس النادي بالأساس.

كانت انطلاقة هذه القصة من شرفة العجوز “إيليانا” وهي سيدة جميلة وكبيرة السن، لكنها تعشق كرة القدم بشدة، وأمام منزلها يقطن ملعب “تورينو”، وكان مجموعة من الأطفال ينهالون عليه كل أسبوع حتى حفظتهم.

السيدة “إيليانا” كانت تخرج إلى شرفتها لمشاهدة الأطفال وكان عددهم 13 طفلًا، حتى أنها كانت تنفعل معهم عند إحراز الأهداف، حتى فاجئت الصغار ذات مرة وخرجت إليهم بكميات كبيرة من وجبات الطعام والمشروبات الحلوة، كانت تعتبر ذلك رد الجميل لهم لإمتاعها بلعب كرة القدم أمام منزلها.

استمر الوضع كما هو، الأطفال الـ 13 يأتون إلى ملعب تورينو باستمرار، والسيدة “إيليانا” تجهز المأكولات والحلوى لتقدمها لهم، حتى تفاجئ الجميع بوجود أحد الأشخاص في الملعب ذات يوم ليبلغهم بأنه قرر تأسيس نادي يُدعى “يوفنتوس” أي “الشباب”.

قرر الأطفال الـ13 التقديم في هذا الفريق لكن تم قبول 8 فقط من بينهم، الأمر الذي جعل السيدة العجوز تشععر بالفخر بهم حتى قررت فيما بعد الذهاب إلى التدريبات الخاصة بالفريق مع تجهيز وجبات وحلوى ومشروبات إليهم مثلما كانت تفعل من قبل.

وفي مباريات فريق يوفنتوس، كلما أحرز أحد الأطفال الـ 8 هدفًا كانت يدور في الملعب ويهتم قائلًا: ” لافيكيا سينيورا ” أي السيدة العجوز.

مع كثرة المباريات والالتحامات لم يصمد سوى لاعب واحد فقط من بين الـ 8 أطفال، ألا وهو “ألبيرتو فلاسكي” فيما رحل الآخرين عن الفريق، وفي عام 1908 تم إنشاء نادي يوفنتوس واحتفالًا بذلك تقرر إقامة مباراة بين يوفنتوس وتورينو، وفي اليوم نفسه أتخذ المسؤولين قرار بإطلاق لقب “السيدة العجوز” على النادي تكريمًا للسيدة “إيليانا” التي تحضر معهم كافة المباريات.

اشترك في قناة تليجرام الجديدة وتابع كل ما يخص كرة القدم من أخبار وانتقالات ونتائج

الطريف أن السيدة “إيليانا” هاجرت فيما بعد إلى أمريكا، لكن قبل أن تهاجر قامت بإطلاق سلسلة مطاعم تحمل إسم “لافيكيا سينيورا” كان أول مطعم يتم افتتاحه في تورينو بالطبع، وبعد نجاحه انتشرت له فروع أخرى في روما وميلانو.

وقررت السيدة “إيليانا” تدوين قصة الأطفال الـ 13 على جدران سلسلة المطاعم كافة لإعتبار هذه القصة إرث عظيم لها.

علامات
إعرض المزيد

المقالات المتعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
Close
Close