بطولاتبطولات عالميةباريس سان جيرمانبرشلونةالدوري الاسبانيالدوري الانجليزيالدوري الايطاليالدوري الفرنسيأخبارإنتر ميلانمانشستر سيتيميسيكرة قدميوفنتوس
الأكثر تداولًا

نعلم أين سيذهب ميسي

“رحيل ميسي عن برشلونة” الخبر الذي يتصدر عناوين جميع الصحف والمواقع الرياضية في الأيام القليلة الماضية، حيث أبلغ أسطورة البارسا إدارة ناديه برغبته في الرحيل في فترة الانتقالات الصيفية الجارية.

العلاقة بين الطرفين وصلت إلى طريق مسدود، وقد يصل الأمر إلى المحكمة، حيث يصر ميسي على الرحيل مجانًا وفسخ عقده من طرف واحد، بينما يرفض برشلونة التخلي عن نجم الفريق الأول، وعليه دفع قيمة الشرط الجزائي 700 مليون يورو إذا رغب في المغادرة.

ميسي قضى مسيرته الكروية بالكامل داخل جدران برشلونة، حيث تدرج في الفئات السنية المختلفة في الناشئين حتى تم تصعيده إلى الفريق الأول، ليصبح اللاعب الأفضل في تاريخ العملاق الكتالوني. لذا يبدو من الصعب على الجماهير تقبل رحيله ومشاهدته بفريق قميص آخر.

أين سيذهب ميسي؟

وبمتابعة تسلسل الأحداث منذ بداية الأزمة، سنجد أن وسائل الإعلام ربطت ميسي بالعديد من الأندية، مانشستر سيتي وباريس سان جيرمان ويوفنتوس وإنتر ميلان.

يبدو الخيار الأكثر منطقية وانتشارًا في وسائل الإعلام في الساعات الأخيرة، هو انتقاله إلى مانشستر سيتي، اللعب تحت قيادة مدربه السابق وأستاذه بيب جوارديولا أحد الأسباب الرئيسية وراء انتقال البرغوث إلى هناك، مع وجود تحدٍ جديد باللعب في الدوري الإنجليزي الممتاز، بجانبه قائمة مميزة من اللاعبين يمكنهم أكل الأخضر واليابس وتحقيق حلم الفوز بدوري أبطال أوروبا.

باريس سان جيرمان سيكون أحد الحلول المنطقية لكل الأطراف، فريق يكتسب شخصية جديدة وبناء مشروع جديد، بدأ في جني ثماره بالوصول إلى دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخ النادي، ويرغب في المزيد وتحقيق البطولة، نادٍ قوي للغاية من الناحية الاقتصادية يمكنه تلبية مطالب ميسي المادية، كما أن ميسي لن يعاني هناك لعدم معاناة نادي العاصمة الفرنسية في المسابقات المحلية، يمكن لميسي التسجيل وصناعة العديد من الأهداف دون أي ضغوطات طوال الموسم، وتحقيق حلم الإدارة الباريسية.

بينما يملك يوفنتوس فرصة العمر، الجمع بين رونالدو وميسي معًا في فريق واحد، التخلص من بعض اللاعبين أصحاب الرواتب الباهظة هناك، سيوفر للنادي سيولة مالية لتحقيق “خط هجوم الأحلام”، ويمكن لإدارة البيانكونيري تجميع أضعاف ما أنفقه بمجرد ارتداء ميسي قميص الفريق ووجوده مع رونالدو سيجلب للنادي قاعدة جماهيرة جديدة وكبيرة للغاية، هو أمر يستحق التفكير والدراسة بجدية.

أخر الحلول المتاحة سيكون إنتر ميلان، حيث يعتبر ميسي الحلم الأكبر للإدارة الصينية هناك، وظهرت صورته منذ فترة على كاتدرائية ميلانو. لكن يبدو الأمر صعبا للغاية على جميع الأطراف، ميسي سيعاني مع قائمة إنتر الحالية وأنطونيو كونتي، منافسة يوفنتوس لن تكون سهلة. بجانب الخلل الإداري والمشاكل المتكررة، رحيل من نار برشلونة لنار آخرى أكثر شدة وتعامل مع إدارة أرسلت خطة النادي في سوق الانتقالات بالخطأ إلى أحد الصحف.

في النهاية، مانشستر سيتي هو الوجهة الأقرب لميسي حسب كل المعطيات وتأكيد وسائل الإعلام، يملك كل شيء لإقناعه، مشروع واضح المعالم، مدرب يثق به، وقائمة مميزة من اللاعبين، ميسي لم يعد يريد اللعب بقميص برشلونة مرة آخرى، تمرد ورفض حضور التدريب والأمر تخطى مرحلة التهديد وأصبح قيد التنفيذ.

علامات
إعرض المزيد

المقالات المتعلقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back to top button
Close
Close